الشباب.. والهوية العربية.. بقلم: ميساء نعامة   وجيه بارودي في جوانب من شعره وطبِّه.. بقلم: عبد الرحمن الحلبي   البدانة... ظاهرة مرضية متفاقمة..إعداد: محمد بن عبدو قهوه جي   الاستفادة من المخلفات الزراعية للحصول على منتجات صديقة للبيئة..إعداد: نبيل تللو   عالَم الخَـفَاء والتاريخ الوجودي للإنسان..إعداد: لمى قـنطار   ما أروع الحجارة حين تتكلم!..نص من دلتا النيل بثلاث لغات قديمة.. كان أصل «علم المصريات» ونص بالآرامية على حجر تيماء كشف صفحات من تاريخها القديم.. إعداد: محمد مروان مراد   البحث عن الطاقة في أعماق مادة الكون.. الدكتور محمد العصيري   هل نحن متقدمون على أسلافنا...في كل شيء؟..إعداد: المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   ثقوب سوداء تنبذها المجرات .. ترجمة: محمد الدنيا   صفحات من تاريخ التصوير الفوتوغرافي.. يعمل الإنسان دوماً لتخليد حياته بشتى الوسائل وكذلك الحضارات والممالك..إعداد: عصام النوري   أبولودور الدمشقي.. أعظم معمار في التاريخ القديم..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية سندات الدين (Bond Basics) الجزء الثاني .. بقلم : إيفلين المصطفى   إحياء القيمرية (عمل بحثي)..إعداد: حسان النشواتي   حقيقة اكتشاف أمريكا..إعداد: د. عمار محمد النهار   التقانة النانوية.. سباق نحو المستقبل..إعداد: وهدان وهدان   الكيتش (kitsch) (الفن الرديء) لغة جديدة بصبغة فنية..إعداد: محمد شوكت حاج قاب   الكواكبي فيلسوفاً.. بقلم: د. حسين جمعة   فقراء ولكنهم الأغنى بين الأغنياء.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   التربية أولاً .. بقلم: د. نبيل طعمة   ساقية جارية..بقلم: د.نبيل طعمة   الأبنية الدينية في مدينة دورا أروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   أطفالُنا بين عالمِ الخيالِ والواقع .. إعداد: د. زهرة عاطفة زكريا   شاعر الشام.. شفيق جبري.. بايعه الشعراء والأدباء وهو في الثلاثين من عمره.. ثار على الفساد والاضطهاد، ودعا إلى البناء والإبداع   قسنطينة.. عاصمة الثقافة العربية 2015.. مدينة الجسور المعلّقة والمساجد التاريخية والقامات الفكرية المبدعة   عودة السفينة الهوائية.. إعداد: محمد حسام الشالاتي   الملح.... SEL..الوجه الآخر.. إعداد: محمد ياسر منصور   مملكة أوغاريت بالأزرق اللازوردي..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية ..سندات الدين (Bond Basics) الجزء الأول   كيف نتعلم من إبصار الخنفساء..إعداد: د.سائر بصمه جي   أسرار النوم.. أصله ومظاهره واضطراباته..إعداد: رياض مهدي   سور مدينة القدس وأبوابه.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   المرأة الأم وجمالياتها..حيث توجد المرأة يوجد الجمال والذوق والحسّ الصادق بالحياة..المرأة صانعة الحضارة وشريكة حقيقية في المنجزات الإنسانية   تقنية جاسوسية تنتهك خصوصيتنا وتسرق بياناتنا البلوتوث Bluetooth   برامج التدخل المبكر لذوي الاحتياجات الخاصة الأهمية والمبررات   الوطن - الأرض / الأرض - الوطن.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   معركة الهارمجدون.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   كنوز المخطوطات الإسلامية في مكتبة الكونغرس.. أول مصحف مترجم في العالم، وصور نادرة لبلاد الشام.. 300 ألف كتاب ومخطوط في العلوم والآداب والفنون   رأس السنة .. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الحقيقة المعتّم عليها بين ابن خلدون وعمالقة الغرب .. بقلم: د. عمار محمد النهار   محمد كرد علي.. رائد الإصلاح والتنوير.. بقلم: محمد مروان مراد   المتاحف.. بقلم: عدنان الأبرش   الحكمة الصينية.. ترجمة الدكتورة ماري شهرستان   تصميم المقررات التعليمية عبر الإنترنت.. بقلم: علا ديوب   ظاهرة متفاقمة في عالمنا المعاصر: التلوث الصوتي (الضوضاء).. بقلم: عصام مفلح   كيف نتلافى الغضب أمام أطفالنا.. بقلم: سبيت سليمان   الجولان بين الاحتلال ونهب الآثار.. دراسة أثرية وتاريخية.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   فاغنر، العبقري الذي فَلْسف الموسيقى .. بقلم: د. علي القيّم   لا بعد ثالثاً في الفن الإسلامي ولا اسم للفنان المبدع .. بقلم: ممدوح قشلان   استخدام التكنولوجيا صديقة للبيئة للتحكم في انبعاث الملوثات..إعداد د. محمد سعيد الحلبي   الفرن الذي بداخلنا.. إعداد: د.سائر بصمه جي   آفاق العلم والخلايا الجذعية.. إعداد: رياض مهدي   الكيمياء الحيوية واستقلاب السكريات.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   مَلِكُ الثـِّقَابِ (إيفار كروغر وفضيحة القرن المالية).. ترجمة: د. خضر الأحمد   دور الجمعيات الفكرية والعلمية في الأزمات الوطنية.. بقلم: د.نبيل طعمة   التحنيط من ماضيه إلى حاضره..إعداد: نبيل تللو   جغرافية البشر ..الإنسان .. خفة لا تحتمل .. وثقل بلا حدود .بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الغبار بين المنافع والأضرار.. إعداد: د.سائر بصمه جي   الفيتامينات عناصر غذائية أساسية متوفرة في الطبيعة   القرآن يعلمنا أدب الحوار .. إعداد: إبراهيم محمود الصغير   تينبكتو: أسطورة الصحراء تنفض غبار الماضي وتعود لتواصل عطاءها الحضاري   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (2-2) .. بقلم: حسين عبد الكريم   كيف نبني طلابنا: بالمعارف أم بالكفاءات(1)؟ ترجمة الدكتورة ماري شهرستان(3)   تدهور مستوى المهنة الطبية.. د. صادق فرعون   الشباب العربي إلى أين؟ ( بين الواقع والطموح).. د. موفق دعبول   التكاثر تقسيم.. بقلم: د.نبيل طعمة   الموسيقى.. منها ما كان شافياً ومنها ما كان قاتلاً.. د. علي القيّم   خام الزيوليت.. وجوده في سورية.. إعداد: منذر ندور   الصوت وخصائصه "اختراق جدار الصوت"   دور الإرشاد في تعديل السلوك.. بقلم: سبيت سليمان   البطاطا.. هل يمكنها إنقاذ العالم من الجوع؟   العمارة العربية الإسلامية ..خصائصها وتطورها عبر العصور..إعداد: د. عبد القادر الريحاوي   لماذا بعد العام 2000؟ .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   تغيير المستقبل.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   علم أسماء الأماكن وإشكالات تطبيقه في لغتنا العربية   الفستق الحلبي..التذوق الفني التراثي لسكان بلاد الشام ما يزال حياً برغم آلاف السنين   معالجة مياه الصرف الصحي والنفايات وأهميتها على منظومة الإنسان الصحية والبيئية   «غوتيه: شاعر الإنسانية المرهف».. بقلم: إبراهيم محمود الصغير   الحرية المالية وأدوات بناء الثروة ..الجزء الثاني ..بقلم :إيفلين المصطفى   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (1-2).. بقلم: حسين عبد الكريم   التوحد والصحة الإنجابية..فجاجة الوالدين والأم الثلاجة سبب للإصابة بالتوحد الطفولي   التراث الثقافي اللامادي في سورية..الحرف التقليدية وطرق توثيقها   الهدايا: رسائل عشق خالدة .. مدن مترفة، ومعابد شامخة، ومجوهرات نفيسة .. كرمى لعيون المحبوبات الفاتنات   ذوبان الثلوج القطبية يهدد الكائنات الحية على كوكب الأرض   ثروة الأمم الأهم:الموهوبون – التجربة السورية.. نبيل تللو   بابل وماري وخفايا حمورابي .. بقلم: د.علي القيّم   البارود المتفجر والأسلحة النارية والمدفعية في عصر المماليك (648-923 هـ = 1250-1517م)   الجسيمات الأولية في رؤية معاصرة   بارقة أمل: فنزويلا .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   لَهُمْ آذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بهَا (قصةٌ ماليّةٌ حقيقيّةٌ مثيرةٌ) ..بقلم: هاري مارك بولوز   التطور القانوني لجرائم المخدرات.. الدكتور عبود علوان منصور   مسؤولية المجتمع الأهلي في الأزمات – د.نبيل طعمة   الجدران الصامتة - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   بغداد: عاصمة الثقافة العربية عام 2013 ..دار السلام والمجد: رفَعت راية الحضارة، وأنارت الدنيا بالعلوم والآداب طوال قرون.. بقلم: محمد مروان مراد   الحجامة.. "خير ما تداويتم به" .. عصام مفلح   أصول التفاح لعلاج أمراضه.. ترجمة محمد الدنيا   التجليات الصوفية في شعر د.زكية مال الله .. إعداد: عبد اللطيف الأرناؤوط   دورا أوروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   البدانة ظاهرة مرَضية متفاقمة ..لا للإفراط في تناول الطعام.. والخلود للكسل والراحة.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   الوسواس القهري وأنموذج الشخصية ..عبد الباقـي يوســـف   السيارات الصديقة للبيئة ودور وزارة النقل في دعم انتشارها محلياً   التعلّم الإلكتروني..علا ديوب   قرطاج ..المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   طُرق ترميم ومعالجة الرُّقُم الطينية..إعداد: نانسي بدرة   تأثير الحرب على المجتمعات ..جان- فانسان اولندر   ماضي الجيولوجيا وحاضرها في سورية .. بقلم: منذر ندور   التبغ في التراث العربي.. بقلم: الدكتور محمد ياسر زكّور   أبو الطيب المتنّبي ..مسافر زاده الخيال.. بقلم: د. علي القيّم   لماذا هزيمة العُرابيين؟..بقلم د. اسكندر لوقا   أبحث عن شيء - د.نبيل طعمة   الجراحة الافتراضية.. بقلم: د.سائر بصمه جي   عالم مادي - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   مجلة الباحثون العدد 68 شباط 2013   المحطة الأولى - لولا فسحة الأمل   غــيــوم الــســمــاء - بقلم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   رحلة النقود عبر التاريخ - وهدان وهدان   لماذا..الهيكل!؟ - الدكتور نبيل طعمة   الحرب حرب..بقلم د. اسكندر لوقا   سـيروس (النبي هوري):بوابة سوريـة الشمالية.. حضارتها غنية ومسرحها من أكبر مسارح الشـرق - علي القيم   العدد في الحضارات المختلفة - د. موفق دعبول   موجات غير مألوفة - المهندس فايز فوق العادة   القدس بين العهدة العمرية والصهيونية الباغية - * المحامي المستشار: أكرم القدسي   هجرة بني البشر: أسبابها وأشكالها ونتائجها - إعداد: نبيل تللو   المنحى التكاملي في تدريب المعلمين - علا ديوب   المسرح البريختي والتغريب- إبراهيم محمود الصغير   صُنع في الفضاء - د. سائر بصمه جي   حرفة المحتسب في العصر العباسي - محمد فياض الفياض   سواتل خطرة على الأرض - ترجمة محمد الدنيا   منجزات الثورة التقنية الإلكترونية المعاصرة* محمد مروان مراد   غابرييل غارسيا ماركيز من محلية كولومبيا إلى رحابة العالم- عبد الباقي يوسف   التربية والتنمية المستدامة وعلاقة ذلك بالبيئة - د. عبد الجبار الضحاك   من الشاي إلى الكيوي..من أين جاءت؟ وكيف وصلت إلى أطباقنا؟- محمد ياسر منصور   أخطر عشرة مخلوقات   هل مات الشعر؟!- د. علي القيّم   تقرأوون في العدد 67 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   المحطة الأولى - المكتبات الرقمية   الــزيــتــون والــزيــت بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   البحر في القرآن - إبراهيم محمود الصغير   الــشــرطــة الــفــكــريــة - د.نــبــيــل طــعــمــة   الإعلام وتأثيره في ثقافة الطفل - سبيت سليمان   البحث ما زال مستمراً عن الأصول الآرامية - د.علي القيّم   التعاطي السياسي في وطننا العربي مابين المعرفة والانفعال - د. مرسلينا شعبان حسن   الحركة التشكيلية السورية... البداية والتطور البداية والتطور - ممدوح قشلان   دراسة تحليلية وتقييمية لخام الكبريت الطبيعي المكتشف في سورية - منذر نـدور   رحلة إلى كوكب عطارد لم يحدث قبلاً أن أخذت مركبة فضائية مداراً لها حول كوكب عطارد لكن هذا الأمر لن يطول كثيراً - ترجمة: حازم محمود فرج   القدس في خريطة مادبا والوثائق التصويرية التاريخية - المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   دور المنهج الخفي في مدارسنا - وسيم القصير   الجريمة - ترجمة وإعداد الدكتورة ماري شهرستان   بيمارستانات الشام أرقى وجوه الحضارة العربية الإسلامية العرب رسل الخير والمحبة، وروّاد العلم والإبداع الإنساني - زهير ناجي   أخطاء النساء في كتاب الجسد المرأة كيف تعرف عشقها؟- حسين عبد الكريم   بصمات عربية دمشقية في الأندلس - غفران الناشف   عبارتان بسيطتان تختصران أعظم منجزين علميين في تاريخ البشر - محمد مروان مراد   عندما يرتقي الإنسان في درجات الفضيلة - عبد الباقي يوسف   الصدق والصراحة في السيرة الذاتيّة - مها فائق العطار   الزلازل تصدُّع القشرة الأرضية - ترجمة محمد الدنيا   المحميات الطبيعية ودورها المهم في الحفاظ على البيئة واستدامتها – سورية نموذجاً - إعداد: نبيل تللو   الفكاهة والظرف في الشعر العربي الساخر - نجم الدين بدر   مشاهدة المواقع الإباحية عند العرب تفريغ نزوة ... أم شيء آخر؟! - د. سائر بصمه جي   ما هو الإسعاف الجوي؟ - محمد حسام شالاتي   حِكم من «المثنوي» - د.علي القيّم   جــان دارك وأســلــحــة الــدمــار الــــشــامــل بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   المؤشِّر والمعيار والمقياس والفرق بينهما - د. نـــبــيــل طــعــمــة   عــيــن واحــدة بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الــوهــابــيــة إمبــراطــوريــة ظــلامــيــة.. تعيش في الظلام - الدكتور نبيل طعمة   السّكن والسّكينة والسّاكن - بقلم الدكتور نبيل طعمة   الدين المحمدي - د. نبيل طعمة   جماليات التراث وأثره في بناء الأمة - أ‌. د. حسين جمعة   إقرأ في العدد 58 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الحبُّ في التعريف.. في التصريف.. في المآل بــقلــم الدكتور نــبــيــل طــعــمــة   الــعــالــم الــثــالــث - د. نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 57 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الأســاس بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الإنسان والروح والتاريخ - الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 56 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الــكــاف والــنــون.. وكــيــنــونــة الــكــون - د.نــبــيــل طــعــمــة   رومــــا والـــشـــرق - د. نــــبــــيــــل طــــعــــمــــة 
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=48&id=680
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1022
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1047
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1187
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1231
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1253
http://www.
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1445
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1001
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://www.
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1495
http://www.albahethon.com/book2012/index_s.html
http://www.albahethon.com/book2012/index.html

إقــرأ الـعـدد الـجـديـد مـن مــجــلــة الــبــاحــثــون الــعــلــمــيــة خبر عاجل
0  2009-09-07 | الأرشيف مقالات الباحثون
دور وسائل التكنولوجيا والاتصال في تنمية التفكير الإبداعي
دور وسائل التكنولوجيا والاتصال في تنمية التفكير الإبداعي

 

يزداد الطلب يوماً بعد يوم في جميع النظم التعليمية المنتشرة في مختلف أرجاء العالم على استخدام التقنيات الجديدة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تعليم الطلبة المعرفة والمهارات التي يحتاجونها في القرن الحادي والعشرين، وقد قدم التقرير الدولي للتعليم الصادر عن هيئة اليونيسكو 1998م، وصفاً للتأثيرات الجوهرية التي يمكن أن تلعبها التكنولوجيا في تطوير أساليب التعليم والتدريس التقليدية، بل استطاع هذا التقرير أن يتنبأ بحدوث تحول في عمليتي التدريس والتعلم وكذلك في أسلوب وصول كل من المدرسين والدارسين للمعرفة والمعلومات، وللاستفادة من إمكانيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الجديدة في مجال تطوير التعليم يجب الاهتمام بالشروط الأساسية التالية:

- يجب إتاحة الفرصة للمعلمين والطلبة للوصول إلى الأدوات الرقمية والتكنولوجية والإنترنت للاستفادة منها في الفصول والمدارس والمعاهد.

- يجب أن يتوفر لكل من الدارسين والمعلمين على حد سواء محتوى على درجة عالية من الجودة والوضوح والتفاعل الثقافي.

- يجب توفر المعرفة والمهارات اللازمة لاستخدام الأدوات والمصادر الرقمية الجديدة من أجل مساعدة جميع الطلبة في تحقيق معايير أكاديمية عالية.

- ولاشك أن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تعتبر بمثابة أحد العوامل الرئيسية في تشكيل الاقتصاد العالمي الجديد وإحداث تغييرات سريعة في المجتمع، ففي العقد الماضي تسببت الأدوات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تغيير أسلوب الاتصالات بين الأشخاص وطريقة إنجاز الأعمال، وقد أحدثت تلك الأدوات تحولات مهمة في الصناعة والزراعة والطب والإدارة والهندسة وغيرها من المجالات الأخرى، هذا فضلاً عن إمكاناتها في تغيير طبيعة التعليم من حيث مكان وأسلوب التعلم والدور الذي يلعبه كل من الطلبة والمعلمين في العملية التعليمية.

وللاستفادة القصوى من وسائل التكنولوجيا والاتصالات في التعليم يجب ما يلي:

- تزويد المتعلمين والمعلمين بكفاءات ومهارات خاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

- وضع برامج تأهيل وتدريب، وإنشاء أدوات تعليمية وعلوم جديدة في أصول التدريس.

- وضع برامج ومؤسسات تعليمية خاصة لتوفير توجيهات محددة للاستغلال الأمثل للتكنولوجيا الحديثة في إطار الثقافة والاحتياجات والظروف الاقتصادية وتطوير استراتيجيات وخطط العملية التعليمية لتتناسب مع التطور التكنولوجي الحاصل في العالم، ورصد الإمكانات المادية اللازمة لذلك مع تعاون السلطات والمؤسسات الخاصة والعامة مع بعضها لخدمة الوظيفية التربوية التي ستنهض بالمجتمع في جميع وظائفه.

ففي خلال الثلاثة عقود الأخيرة من البحث في المجال التعليمي تغيرت نظرة الأنظمة والتي كانت تعتمد على جهد المعلم فقط والمتلقي هو الطالب، إلى أن يكون المتعلم هو الأساس في عملية التعليم والتعلم والمعلم مجرد مرشد وموجه له، وأصبحت النظرة إلى التعليم نظرة إيجابية فالتعليم عملية طبيعية، عملية اجتماعية، إيجابية مؤثرة وليست سلبية، عملية متسلسلة عملية تكاملية وسياقية- عملية تعتمد على مواطن القوة عند المتعلم. عملية تهدف إلى إيجاد حلول للمشكلات، ولذلك وجدت التربية الحديثة بحسب رأي "دون تابلسكوت" في كتابه "التكنولوجية الرقمية" أن النهضة الحقيقية في التعليم للإنترنت، إننا على أعتاب عهد جديد يستخدم التكنولوجيا ووسائل الاتصال الرقمية في التعليم، حيث يتم من خلالها الانتقال من البث "الإذاعي التعليم" إلى "التعليم التفاعلي" فالطلبة فيه مشاركون فعالون في العملية التعليمية.

فلذلك نجد بأن التكنولوجيا أحدثت تغييرات عديدة في جميع نواحي الحياة، فضلاً عن تغييرها لتوقعاتنا بشأن ما يجب أن يتعلمه الطلبة حتى يكون لهم دور في الاقتصاد العالمي الجديد، فالطلبة يجب أن يتعلموا كي يتدرجوا عبر الآفاق المعلوماتية الواسعة ويكتسبوا القدرة على تحليل واتخاذ القرارات ويلمّوا بالمجالات المعرفية الجديدة التي بدأت تظهر في المجتمع التكنولوجي المتطور.

لكن الآن سوف تقتصر دراستنا على دور التكنولوجيا ووسائل الاتصال في تنمية التفكير والإبداع عند المتعلم، وهل هناك فروق واضحة بين الطريقة التقليدية في التعليم وطريقة التعلم بالتكنولوجيا ودورها في تفتيح إمكانات الفرد الإبداعية.

ومما لاشك فيه بأن التقدم العلمي والتكنولوجي هو رهن بالتقدم الفكري وليس المعرفي وحده، والتقدم الفكري هو حصيلة لأعمال العقل والتنور بما يؤدي إلى الإبداع والابتكار وحسن التدبير، إذ لم يعد دور الإنسان في هذا العصر منحصراً على التكيف مع الواقع، وإنما يتعداه إلى ضرورة تغيير هذا الواقع بما يتناسب مع تطلعاته اللامحدودة.

وهذا يقودنا إلى ضرورة استبدال مناهجنا التقليدية التلقينية التي تسعى لتكريس الواقع وبما يتناسب وطموحات الإنسان، وأصبح لزاماً على التربويين بأن يعوا الدور الكبير للمناهج في تنمية التفكير عند الطلبة.

فالتفكير لا ينمو دون مقدمات وعلينا نحن كمربين أن نرعى المتعلم ونساعده في اكتسابه للمعارف والمهارات والمعلومات التي تشكل له الخلفية العلمية اللازمة بطريقة تجعله يبحث ويدقق ويتمحص في سبيل تشغيل قدراته العقلية، فبدل أن يكون منفعلاً ومتلقياً سلبياً للمعلومات يجب أن يكون فاعلاً نشطاً إيجابياً ومؤثراً في العملية التربوية.

وهذا من المؤكد من أهداف العملية التربوية عندنا بأن ننمي القدرات التفكيرية عند طلابنا وعلى رأسها التفكير الإبداعي وذلك بخلق جو من الأنشطة المدرسية المحفزة للطلاب وكذلك خلق بيئة تعليمية تعلمية يكون للمتعلم الدور الفعّال فيها.

وذلك عن طريق استخدام الحاسوب لتنفيذ أهداف محددة للتفكير ضمن الأهداف التعليمية مع تحديد نشاطات تعليمية لتنفيذها ولذلك شرطان لتنمية التفكير:

- ممارسة مهارات التفكير التي تساعد الطلبة على التفكير بطريقة جديدة.

- تقديم نشاطات لإثارة وتحفيز وتحدي الطلبة، وتنمي تلك البرامج تفكير الطلبة بعدة أشكال: إضافة النصوص- الصور- لقطات الفيديو- المؤثرات الصوتية والحركية لإضفاء الواقعية على العملية التعليمية.

كذلك تزويد الطلبة بقاعدة معلومات متنوعة تساعده على عملية التفكير، ويمكن ذلك من خلال شبكات الاتصال العالمية، أو موقع الويب في المدرسة وهذا ما يشجعهم على الابتكار، وكذلك برامج المحاكاة على الكمبيوتر.

وهذه الطرق من أبرز الأشياء التي تساعد على التفكير الإبداعي عند الطلاب لأنها تحفز عندهم النقاش والحوار والنقد والنقد الذاتي، وهذا يعد من أبرز الأولويات في العصر الحديث في جميع دول العالم نظراً لأهميتها في تقدم الدول ورقيها، وكذلك لأنها الأداة لحل المشكلات المختلفة التي تتحدى حاضر الإنسانية ومستقبلها.

ولقد أوصى مؤتمر التربية الذي عقد في عمان عام 1987م، أمور مثل: تعليم التفكير. مراعاة الفروق الفردية وربط التعليم بالحياة.

ولعل من يقول أين دور المعلم؟! سوف نجيبه بأن المعلم يتمثل دوره في حسن استخدامه للحاسوب بشكل جيد، إدارته للعملية التعليمية التعلمية عن بُعد، تدريس مادته بشكل كامل متكامل بحيث يحفز على التفكير الإبداعي السريع "التنافس، التفكير المتمايز" وتحديد الأنشطة التعليمية التي على المتعلم تنفيذها بإشرافه.

وتدريب المتعلم على القيام بمهمات التصنيف، التنظيم، المقارنة، التحليل وهذا كله يساعد المتعلم على التفكير الابتكاري، وذلك باتباع طريقة التفكير العلمي القائمة على وضع الفرضيات، التنبؤ، جمع البيانات، اختبار صحتها، وما يرتبط به من عمليات ذهنية متعددة تسهم بدرجة أكبر في تنمية التفكير الإبداعي عند الطلبة.

ولعل استخدام الحاسوب يعطي نوعاً من البصيرة للمتعلم باستخدامه أداة للإدراك والتفكير، وتشير بعض الدراسات إلى أن التعليم الإلكتروني يتيح المجال للمهمات ذات النهايات المفتوحة، وهذا بدوره يوفر الفرص لتكاثر أنماط التعلم، ولتحقيق مستويات أفضل من الإنجاز، وغالباً ما يتم تقديم عدة مهمات ويختار الطالب المهمة التي يرغب في متابعتها، وكلما أصبح الطلبة خبراءً في استخدام معدات الكمبيوتر كلما شعروا بحرية أكبر ليصبحوا أكثر إبداعاً، وكلما تنوعت مصادر المعلومات والخبرة تزداد قدرتهم على اختيار الموارد والأنشطة الأكثر ملائمة لقدراتهم وميولهم وتعمل برامج تنمية التفكير عند الطلبة من خلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بعدة أشكال:

- مهمات دراسية فردية ينفذها الطالب داخل الصف تثير عنده الحافز والدافع لإتمامها.

- مهمات دراسية جماعية ومن خلالها يوظف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الحوار والنقاش والتواصل لتعزيز ثقتهم بنفسهم وشعورهم بقدرتهم على التحكم بتعلمهم.

- السماح للطلبة بالانسحاب من المواقع الإلكترونية التي لا تشكل أهمية أو رغبة عندهم في الدخول إليها، والدخول في نشاط آخر أكثر فائدة، وهذا ما يشعرهم بالحرية العقلية التي تساهم في تتبع الاتجاهات الإبداعية حيث تنبع الأفكار من خلال وعي الطالب، وانشغاله بعدد من الأفكار وسعيه لبرهنة صحتها، أو رفضها وهو بذلك صاحب قرار وإنتاج الطالب للمشاريع وانهماكه بما يدعوه إلى التميّز وإلى إيجاد كل ما هو جديد ومفيد، وهو بذلك يمارس عمليات ابتكارية من أجل إثبات نجاحه وقدرته على التعلم والإنتاج من خلال تزويده بقاعدة معلوماتية متنوعة من خلال الإنترنت.

- ويساعد عرض مشاكل متنوعة على الطلاب على دعم البرامج والأنشطة المساعدة في وصول الطلاب إلى حل المشكلات.

إن تنمية التفكير الإبداعي عند المتعلم هي من أهم أهداف العملية التعليمية التعلمية لأنه بدونها سيعاني الطالب من نقص في المهارات الأساسية للمشاركة في الحياة الشخصية والاجتماعية، فالأشخاص المبدعون كانوا نقطة التركيز في العديد من الدراسات. والتفكير الإبداعي يمكن تنميته وتطويره من قبل جميع الطلبة بغض النظر عن تحصيلهم. شرط أن تكون الظروف مناسبة وأن يكون الطلاب قد اكتسبوا مهارات ومعارف أساسية في الميادين كافة، وأن تتاح لهم أنشطة متنوعة تدعم مهارات التفكير العليا لديهم. ولزيادة قوة الفرد وقدراته لابد من إتاحة الفرص أمام الطلبة، وهذه الفرص يمكن أن تفرض نفسها خلال مهمات قائمة على الأفراد أو من خلال نشاطات مجموعة العمل حيث تعد مشاركة كل فرد قيمة، والمساعدات التي يقدمها المعلم توفر للطلاب فرصة لتطوير تفكيرهم الإبداعي أثناء محاولاتهم تفسير حل مشكلة ما لأحد أعضاء المجموعة واستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، يوفر للطلبة تسهيلات مباشرة بحيث يمكنهم أن يشعروا بتحكمهم في عملية تعلمهم الخاصة.

إن مهارة التدريس التي تشجع على الإبداع يجب أن تكون مزيجاً من نشاطات منظمة توازن بين عناصر المنهاج من أهداف ومحتوى وأساليب وأنشطة وتقويم، وبين مهارات وقدرات المدرس، كما أن وجود الحوافز أمر مهم أمام الطلبة لتحريك قدراتهم وتوجيهها نحو العمليات الإبداعية.

إن صفحات الإنترنت تعطي للطلاب فرصة للتواصل والعمل مع الآخرين وتساعدهم في نشر أفكارهم الإبداعية في مختلف أنحاء العالم من خلال البريد الإلكتروني والمنتديات التعليمية، ومن خلال إنشاء موقع خاص للمدرسة على الشبكة، وهذا يساعدهم في تبادل آراء وأفكار وطرائق وأساليب مع الآخر بالنسبة للتفكير واختراع وتبني طرائق جديدة.

 

أهمية التعلم الإلكتروني

إن التعلم الإلكتروني وسيلة فعالة وذات أثر إيجابي في تنمية مهارات التفكير العليا عند الطلبة وخاصة مهارات التفكير الإبداعي ولربط العلوم النظرية بتطبيقاتها العملية. تطوير مهارات استنباط الحلول، ربط النماذج الذهنية بالعالم الحقيقي، استكشاف المفاهيم والمبادئ في العلوم، الرياضيات عن طريق التفاعل معها لتنمية قدراته العقلية ولفتح أبواب لاكتساب خبرات جديدة، أو تطوير فكرة ما وتوظيفها والاستفادة منها.

وهناك دراسات عربية وأجنبية قام بها كثير من العلماء لدراسة أهمية إدخال التعليم الإلكتروني في نظم التعليم التقليدية ودورها في تنمية مهارات التفكير وخاصة التفكير الإبداعي، وخلصوا إلى أن التعليم الإلكتروني أصبح جزءاً لا ينفصل عن منظومة التعليم وأهدافه وأصبح الاهتمام بتوظيف التكنولوجيا في عمليات التعليم من الخطوط العريضة لاهتمامات مؤسسات التعليم الخاصة والحكومية في كل بلدان العالم.

وقد أجريت دراسات مقارنة بين التعليم التقليدي والتعليم الإلكتروني في كثير من دول العالم، "أميركا، فرنسا، بريطانيا+ العالم العربي وخاصة الأردن الخ" ولجميع مراحل التعليم كلها وبجميع المواد وخاصة الرياضيات واللغات، وخلصوا جميعهم إلى أهمية إنشاء مدارس استكشافية تؤكد على استخدام التكنولوجيا في الغرف الصفية وربطها بالإدارة المدرسية وربطها بنواحي الحياة وربطها بالشبكة العالمية والتي تمكن المتعلم من الترابط والتواصل داخلياً ودولياً لتفعيل دور أكبر للطلبة في الحصول على الخبرة، وتنويع مصادر المعرفة، مع التأكيد على ضرورة تطوير الوسائل والطرائق المستخدمة لتتماشى مع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وقد أظهرت هذه المدارس تحسناً واضحاً في أداء المتعلم وتنمية تفكيره الإبداعي في التعامل مع الخبرات والأنشطة التعليمية المستهدفة التي كانت تتطلب استجابات بسيطة منهم، تتمثل بالنقر على الشاشة باستخدام مؤشر الفارة.

وتعد المدارس الاستكشافية البيئة التجريبية لتوظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في عمليات التعليم والتعلم فيها حيث يتم التجريب على ثلاث مراحل:

1- تسمى مرحلة ما قبل التجريب، حيث يطبق البرنامج المحوسب على مدارس استكشافية.

2- تسمى مرحلة التجريب: وفيها يطبق البرامج على عدد من المدارس الاستكشافية أكبر وأوسع.

3- تسمى مرحلة التعميم: ويطبق فيها البرنامج على 100 مدرسة استكشافية على أقل تقدير، وهذا العمل يوصل المدارس بشبكة واحدة مع الإنترنت داخلياً وخارجياً مما يسمح للمعلم من الاتصال عبر الإنترنت من أي موقع في المدرسة، وهذه المدارس تحول حكومياً وبشكل خاص تراقب من قبل وزارات التربية وتجهز بكل الإمكانات التكنولوجية ووسائل الاتصال؛ لتكون بيئة مناسبة لتطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فيها ليكتسب المتعلم من خلالها مهارات التفكير الإبداعي والتي يعبر عنها في اختبار "تورانس" للتفكير الإبداعي والمتمثلة في كل من:

1- الطلاقة وهي القدرة على توليد عدد من البدائل أو الأفكار عن سؤال ما أو مشكلة ما، ويقاس بعدد الإجابات المحتملة في وحدة زمنية ثابتة.

2- المرونة: وهي القدرة على توليد أفكار متنوعة غير متوقعة مع تحويل الموقف ومتطلباته للحل الصحيح، وتقاس بتنوع الإجابات المقدمة للموقف في زمن محدد.

3- الأصالة: وهي القدرة على إعطاء أفكار جديدة غير مألوفة سابقاً تتعلق بالموقف المتغير، وتقاس بعدد الإجابات الجديدة الفريدة من نوعها في زمن محدد.

من هذا كله نستنتج بأن المدارس التي اعتمدت في دول العالم على الإنترنت ووسائل التكنولوجيا والاتصالات كان لطلابها النتائج الواضحة في الاختبارات ووسائل التقويم والتي تقيس مدى ما حصله الطالب من معلومات بخلاف المدارس التقليدية والتي تعتمد أصلاً على الطريقة التلقينية في اكتساب المعلومات وعدم قدرته على توظيفها والاستفادة منها لأنه حفظها ولم يفهمها، ولأنه متلق وليس معطياً، لأنه منفعل وليس فاعلاً، ولأن كثير من المواد مفروضة عليه دون رغبة منه فيها، ولأنه صامت في الصف لحفظ النظام، لا يناقش ولا يحاور ولا يتفاعل.. ظهرت النتائج لمصلحة المدارس التكنولوجية ويعود السبب إلى طبيعة الأنشطة والبرامج المقدمة وما توفره من عناصر الإثارة والتشويق، حيث تتيح للطلبة فرصاً لا حصر لها، والتحول من نمط تفكير إلى آخر وتوسيع آفاق المعرفة من خلال الاطلاع والبحث والتقصي، وتشجع الطلبة على حرية التعبير، وسعة الخيال وتنمي لديهم الأصالة في عمليات التفكير، تشجعه على المنافسة، والمبادرة وبذل الجهد لإيجاد حلول كثيرة ومناسبة وجديدة.

 

 

مراجع البحث

- إسماعيل. الغريب زاهر 2001 م تكنولوجيا المعلومات وتحديث التعليم، القاهرة: عالم الكتاب.

- الخليلي: أمل (2005م) الطفل ومهارات التفكير العليا، عمان دار الصفاء للنشر.

- توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تأهيل المعلمين.

- كيف تقوي قدراتك الدماغية، روجر. ب. يابس الابن.

ترجمة: جميل الضحاك

عناوين

إن من الأهمية إنشاء مدارس استكشافية تؤكد على استخدام التكنولوجيا في الغرف الصفية.. وربطها بالإدارة المدرسية و بنواحي الحياة.. وربطها بالشبكة العالمية

 

إن التعليم الإلكتروني أصبح جزءاً لا ينفصل عن منظومة التعليم وأهدافه.. وأصبح الاهتمام بتوظيف التكنولوجيا في عمليات التعليم من الخطوط العريضة لاهتمامات مؤسسات التعليم الخاصة والحكومية

 

صفحات الإنترنت تعطي للطلاب فرصة للتواصل والعمل مع الآخرين.. وتساعدهم في نشر أفكارهم الإبداعية في مختلف أنحاء العالم.. من خلال البريد الإلكتروني والمنتديات التعليمية.. ومن خلال إنشاء موقع خاص للمدرسة

 

إن تنمية التفكير الإبداعي عند المتعلم هي من أهم أهداف العملية التعليمية التعلمية.. لأنه بدونها سيعاني الطالب من نقص في المهارات الأساسية للمشاركة في الحياة الشخصية والاجتماعية

سهام شباط



المصدر : الباحثون -العدد 26 --آب 2009
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق
عدد القراءات : 24620
 
         
مها دد على الموضوع
         
يسلموا كتير عن جد موضوع متميز
06:23:22 , 2009/11/05 |  
         
SOUKAINA YASSIN
         
 JID JAYID WA9DE A3JABANI KATIRA
22:05:09 , 2009/11/11 | Morocco 
         
دمعة شكر
         
شكرا كتير الموضوع كتير قيم و يفيد الباحثين المبتدئين
21:14:11 , 2009/11/14 | Syrian Arab Republic 
         
دمعة
         
أرجو اظهار التعليق حالا
21:16:19 , 2009/11/14 | Syrian Arab Republic 
         
زهرة تحدث حول تكككككككنولوجيا تعليم
         
نحن كطلبة جامعيين لا نعرف حتى كيف نشتغل بلانترنت وتقول تكنولوجيا تعليم عن ببعد
20:53:34 , 2009/11/25 | Algeria 
         
مينا شكراجدا الموضوع مفيد جدا
         
الموضوع جيد جدا وشكرا
17:01:37 , 2009/12/04 |  
         
هناء مزيدا من التألق والأبداع حول هذه المواضيع
         
نشكركم على هذا الموضوع الأوهو موضوع قيم وهو ما تنادي به التربية في عصر العولمة والأنفجار المعرفي وارجو أن تساعدونني في الحصول على دراسات سابقة حول الجودة في الإدارة المدرسية اي ادارة التعليم الأساسي ارجوا دلك وهذا الإيميل moon_1974@maktoob.com ودمتم بالف خير
14:34:36 , 2009/12/11 | Libyan Arab Jamahiriya 
         
تغت6غاق5ااغ فافاااببي
         
يلثققفغغاعتغتف
18:09:03 , 2009/12/25 |  
         
الفراشة اتكنولوجيا
         
اشكرك جدا على الموضوع القيم ...
02:05:01 , 2009/12/30 | France 
         
perhan حلوه الموضوع
         
أنا بحب الموقع دة هو موضوع جميل جدا
21:12:47 , 2010/01/03 |  
         
إسراء حلوه الموضوع
         
نشكركم على هذا الموضوع الأوهو موضوع قيم وهو ما تنادي به التربية في عصر العولمة والأنفجار المعرفي وارجو أن تساعدونني في الحصول على دراسات سابقة حول الجودة في الإدارة المدرسية اي ادارة التعليم الأساسي ارجوا دلك وهذا الإيميل moon_1974@maktoob.com ودمتم بالف خير 14:34:36 , 2009/12/11 | Libyan Arab Jamahiriya تغت6غاق5ااغ فافاااببي يلثققفغغاعتغتف 18:09:03 , 2009/12/25 | الفراشة اتكنولوجيا اشكرك جدا على الموضوع القيم ... 02:05:01 , 2009/12/30 | France -------------------------------------------------------------------------------- هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ الاسم : الدولة : عنوان التعليق : عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف نص التعليق : شكراً لتعليقك ... سوف تقوم إدارة التحرير بالنظر فيه وإظهاره في أسرع وقت ممكن أعداد الباحثون آخر المقالات مقالات الباحثون افتتاحية الباحثون اشتراك إلغاء الاشتراك جميع الأقسام أعداد الباحثون آخر المقالات مقالات الباحثون افتتاحية الباحثون
21:17:06 , 2010/01/03 |  
         
علي موضوع جميل
         
شكرا لك موضوع جميل
22:54:49 , 2010/07/04 |  
         
خديجة دور وساءل التكنولوجيا والاتصال
         
نشكروكم
23:56:27 , 2010/03/19 | Morocco 
         
محمود أبوزيد اختبار التفكير الإبداعى
         
بعد وافر التحية أستعد لمناقشة الرسالة وأحتاج لإختبار التفكير الإبداعى فى الرياضيات وأى شئ يخص الأنشطة الإثرائية فى الرياضيات، إن أمكن. أرجو إرسالها ولكم جزيل الشكر. وتقبلوا تحياتى
23:39:43 , 2010/09/21 |  
         
محمود أبوزيد ملخص رسائل ماجستير ودكتوراة
         
أحتاج بشدة الآن إلى دراسات حديثة ( ملخص رسائل) فى التفكير الإبداعى فى الرياضيات عربى وأجنبى، كذلك دراسات حديثة فى اٌثراء عامة وفى الرياضيات بصفة خاصة ولسيادتكم عميق شكرى وخالص تقديرى.
23:43:06 , 2010/09/21 |  


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم :
الدولة :
عنوان التعليق :
عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف نص التعليق :
http://www.albahethon.com/book/
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1119
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1140
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1165
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1208
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1275
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=49&id=1326
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1350
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1374
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1420
http://www.albahethon.com./?page=show_det&id=1472
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1556
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1094
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1070
http://www.albahethon.com/book/
http://www.alazmenah-ti.sy/
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=767
http://albahethon.com/?page=show_det&id=792
http://albahethon.com/?page=show_det&id=866
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=877
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=934
http://albahethon.com/?page=show_det&id=977
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&id=1698



Copyright © albahethon.com . All rights reserved.