الشباب.. والهوية العربية.. بقلم: ميساء نعامة   وجيه بارودي في جوانب من شعره وطبِّه.. بقلم: عبد الرحمن الحلبي   البدانة... ظاهرة مرضية متفاقمة..إعداد: محمد بن عبدو قهوه جي   الاستفادة من المخلفات الزراعية للحصول على منتجات صديقة للبيئة..إعداد: نبيل تللو   عالَم الخَـفَاء والتاريخ الوجودي للإنسان..إعداد: لمى قـنطار   ما أروع الحجارة حين تتكلم!..نص من دلتا النيل بثلاث لغات قديمة.. كان أصل «علم المصريات» ونص بالآرامية على حجر تيماء كشف صفحات من تاريخها القديم.. إعداد: محمد مروان مراد   البحث عن الطاقة في أعماق مادة الكون.. الدكتور محمد العصيري   هل نحن متقدمون على أسلافنا...في كل شيء؟..إعداد: المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   ثقوب سوداء تنبذها المجرات .. ترجمة: محمد الدنيا   صفحات من تاريخ التصوير الفوتوغرافي.. يعمل الإنسان دوماً لتخليد حياته بشتى الوسائل وكذلك الحضارات والممالك..إعداد: عصام النوري   أبولودور الدمشقي.. أعظم معمار في التاريخ القديم..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية سندات الدين (Bond Basics) الجزء الثاني .. بقلم : إيفلين المصطفى   إحياء القيمرية (عمل بحثي)..إعداد: حسان النشواتي   حقيقة اكتشاف أمريكا..إعداد: د. عمار محمد النهار   التقانة النانوية.. سباق نحو المستقبل..إعداد: وهدان وهدان   الكيتش (kitsch) (الفن الرديء) لغة جديدة بصبغة فنية..إعداد: محمد شوكت حاج قاب   الكواكبي فيلسوفاً.. بقلم: د. حسين جمعة   فقراء ولكنهم الأغنى بين الأغنياء.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   التربية أولاً .. بقلم: د. نبيل طعمة   ساقية جارية..بقلم: د.نبيل طعمة   الأبنية الدينية في مدينة دورا أروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   أطفالُنا بين عالمِ الخيالِ والواقع .. إعداد: د. زهرة عاطفة زكريا   شاعر الشام.. شفيق جبري.. بايعه الشعراء والأدباء وهو في الثلاثين من عمره.. ثار على الفساد والاضطهاد، ودعا إلى البناء والإبداع   قسنطينة.. عاصمة الثقافة العربية 2015.. مدينة الجسور المعلّقة والمساجد التاريخية والقامات الفكرية المبدعة   عودة السفينة الهوائية.. إعداد: محمد حسام الشالاتي   الملح.... SEL..الوجه الآخر.. إعداد: محمد ياسر منصور   مملكة أوغاريت بالأزرق اللازوردي..إعداد: د. علي القيّم   أدوات الحرية المالية ..سندات الدين (Bond Basics) الجزء الأول   كيف نتعلم من إبصار الخنفساء..إعداد: د.سائر بصمه جي   أسرار النوم.. أصله ومظاهره واضطراباته..إعداد: رياض مهدي   سور مدينة القدس وأبوابه.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   المرأة الأم وجمالياتها..حيث توجد المرأة يوجد الجمال والذوق والحسّ الصادق بالحياة..المرأة صانعة الحضارة وشريكة حقيقية في المنجزات الإنسانية   تقنية جاسوسية تنتهك خصوصيتنا وتسرق بياناتنا البلوتوث Bluetooth   برامج التدخل المبكر لذوي الاحتياجات الخاصة الأهمية والمبررات   الوطن - الأرض / الأرض - الوطن.. بقلم: د. اسكندر لوقــا   معركة الهارمجدون.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   كنوز المخطوطات الإسلامية في مكتبة الكونغرس.. أول مصحف مترجم في العالم، وصور نادرة لبلاد الشام.. 300 ألف كتاب ومخطوط في العلوم والآداب والفنون   رأس السنة .. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الحقيقة المعتّم عليها بين ابن خلدون وعمالقة الغرب .. بقلم: د. عمار محمد النهار   محمد كرد علي.. رائد الإصلاح والتنوير.. بقلم: محمد مروان مراد   المتاحف.. بقلم: عدنان الأبرش   الحكمة الصينية.. ترجمة الدكتورة ماري شهرستان   تصميم المقررات التعليمية عبر الإنترنت.. بقلم: علا ديوب   ظاهرة متفاقمة في عالمنا المعاصر: التلوث الصوتي (الضوضاء).. بقلم: عصام مفلح   كيف نتلافى الغضب أمام أطفالنا.. بقلم: سبيت سليمان   الجولان بين الاحتلال ونهب الآثار.. دراسة أثرية وتاريخية.. إعداد: ياسر حامد الأحمد   فاغنر، العبقري الذي فَلْسف الموسيقى .. بقلم: د. علي القيّم   لا بعد ثالثاً في الفن الإسلامي ولا اسم للفنان المبدع .. بقلم: ممدوح قشلان   استخدام التكنولوجيا صديقة للبيئة للتحكم في انبعاث الملوثات..إعداد د. محمد سعيد الحلبي   الفرن الذي بداخلنا.. إعداد: د.سائر بصمه جي   آفاق العلم والخلايا الجذعية.. إعداد: رياض مهدي   الكيمياء الحيوية واستقلاب السكريات.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   مَلِكُ الثـِّقَابِ (إيفار كروغر وفضيحة القرن المالية).. ترجمة: د. خضر الأحمد   دور الجمعيات الفكرية والعلمية في الأزمات الوطنية.. بقلم: د.نبيل طعمة   التحنيط من ماضيه إلى حاضره..إعداد: نبيل تللو   جغرافية البشر ..الإنسان .. خفة لا تحتمل .. وثقل بلا حدود .بقلم: الدكتور نبيل طعمة   الغبار بين المنافع والأضرار.. إعداد: د.سائر بصمه جي   الفيتامينات عناصر غذائية أساسية متوفرة في الطبيعة   القرآن يعلمنا أدب الحوار .. إعداد: إبراهيم محمود الصغير   تينبكتو: أسطورة الصحراء تنفض غبار الماضي وتعود لتواصل عطاءها الحضاري   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (2-2) .. بقلم: حسين عبد الكريم   كيف نبني طلابنا: بالمعارف أم بالكفاءات(1)؟ ترجمة الدكتورة ماري شهرستان(3)   تدهور مستوى المهنة الطبية.. د. صادق فرعون   الشباب العربي إلى أين؟ ( بين الواقع والطموح).. د. موفق دعبول   التكاثر تقسيم.. بقلم: د.نبيل طعمة   الموسيقى.. منها ما كان شافياً ومنها ما كان قاتلاً.. د. علي القيّم   خام الزيوليت.. وجوده في سورية.. إعداد: منذر ندور   الصوت وخصائصه "اختراق جدار الصوت"   دور الإرشاد في تعديل السلوك.. بقلم: سبيت سليمان   البطاطا.. هل يمكنها إنقاذ العالم من الجوع؟   العمارة العربية الإسلامية ..خصائصها وتطورها عبر العصور..إعداد: د. عبد القادر الريحاوي   لماذا بعد العام 2000؟ .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   تغيير المستقبل.. بقلم: الدكتور نبيل طعمة   علم أسماء الأماكن وإشكالات تطبيقه في لغتنا العربية   الفستق الحلبي..التذوق الفني التراثي لسكان بلاد الشام ما يزال حياً برغم آلاف السنين   معالجة مياه الصرف الصحي والنفايات وأهميتها على منظومة الإنسان الصحية والبيئية   «غوتيه: شاعر الإنسانية المرهف».. بقلم: إبراهيم محمود الصغير   الحرية المالية وأدوات بناء الثروة ..الجزء الثاني ..بقلم :إيفلين المصطفى   العفويّة الأنثى جداً؟!؟ والعفوية المتوحشة؟!؟ (1-2).. بقلم: حسين عبد الكريم   التوحد والصحة الإنجابية..فجاجة الوالدين والأم الثلاجة سبب للإصابة بالتوحد الطفولي   التراث الثقافي اللامادي في سورية..الحرف التقليدية وطرق توثيقها   الهدايا: رسائل عشق خالدة .. مدن مترفة، ومعابد شامخة، ومجوهرات نفيسة .. كرمى لعيون المحبوبات الفاتنات   ذوبان الثلوج القطبية يهدد الكائنات الحية على كوكب الأرض   ثروة الأمم الأهم:الموهوبون – التجربة السورية.. نبيل تللو   بابل وماري وخفايا حمورابي .. بقلم: د.علي القيّم   البارود المتفجر والأسلحة النارية والمدفعية في عصر المماليك (648-923 هـ = 1250-1517م)   الجسيمات الأولية في رؤية معاصرة   بارقة أمل: فنزويلا .. بقلم: د. اسكندر لوقـا   لَهُمْ آذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بهَا (قصةٌ ماليّةٌ حقيقيّةٌ مثيرةٌ) ..بقلم: هاري مارك بولوز   التطور القانوني لجرائم المخدرات.. الدكتور عبود علوان منصور   مسؤولية المجتمع الأهلي في الأزمات – د.نبيل طعمة   الجدران الصامتة - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   بغداد: عاصمة الثقافة العربية عام 2013 ..دار السلام والمجد: رفَعت راية الحضارة، وأنارت الدنيا بالعلوم والآداب طوال قرون.. بقلم: محمد مروان مراد   الحجامة.. "خير ما تداويتم به" .. عصام مفلح   أصول التفاح لعلاج أمراضه.. ترجمة محمد الدنيا   التجليات الصوفية في شعر د.زكية مال الله .. إعداد: عبد اللطيف الأرناؤوط   دورا أوروبوس.. إعداد: وفاء الجوابرة   البدانة ظاهرة مرَضية متفاقمة ..لا للإفراط في تناول الطعام.. والخلود للكسل والراحة.. إعداد: محمد عبدو قهوه جي   الوسواس القهري وأنموذج الشخصية ..عبد الباقـي يوســـف   السيارات الصديقة للبيئة ودور وزارة النقل في دعم انتشارها محلياً   التعلّم الإلكتروني..علا ديوب   قرطاج ..المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   طُرق ترميم ومعالجة الرُّقُم الطينية..إعداد: نانسي بدرة   تأثير الحرب على المجتمعات ..جان- فانسان اولندر   ماضي الجيولوجيا وحاضرها في سورية .. بقلم: منذر ندور   التبغ في التراث العربي.. بقلم: الدكتور محمد ياسر زكّور   أبو الطيب المتنّبي ..مسافر زاده الخيال.. بقلم: د. علي القيّم   لماذا هزيمة العُرابيين؟..بقلم د. اسكندر لوقا   أبحث عن شيء - د.نبيل طعمة   الجراحة الافتراضية.. بقلم: د.سائر بصمه جي   عالم مادي - بقلم: الدكتور نبيل طعمة   مجلة الباحثون العدد 68 شباط 2013   المحطة الأولى - لولا فسحة الأمل   غــيــوم الــســمــاء - بقلم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   رحلة النقود عبر التاريخ - وهدان وهدان   لماذا..الهيكل!؟ - الدكتور نبيل طعمة   الحرب حرب..بقلم د. اسكندر لوقا   سـيروس (النبي هوري):بوابة سوريـة الشمالية.. حضارتها غنية ومسرحها من أكبر مسارح الشـرق - علي القيم   العدد في الحضارات المختلفة - د. موفق دعبول   موجات غير مألوفة - المهندس فايز فوق العادة   القدس بين العهدة العمرية والصهيونية الباغية - * المحامي المستشار: أكرم القدسي   هجرة بني البشر: أسبابها وأشكالها ونتائجها - إعداد: نبيل تللو   المنحى التكاملي في تدريب المعلمين - علا ديوب   المسرح البريختي والتغريب- إبراهيم محمود الصغير   صُنع في الفضاء - د. سائر بصمه جي   حرفة المحتسب في العصر العباسي - محمد فياض الفياض   سواتل خطرة على الأرض - ترجمة محمد الدنيا   منجزات الثورة التقنية الإلكترونية المعاصرة* محمد مروان مراد   غابرييل غارسيا ماركيز من محلية كولومبيا إلى رحابة العالم- عبد الباقي يوسف   التربية والتنمية المستدامة وعلاقة ذلك بالبيئة - د. عبد الجبار الضحاك   من الشاي إلى الكيوي..من أين جاءت؟ وكيف وصلت إلى أطباقنا؟- محمد ياسر منصور   أخطر عشرة مخلوقات   هل مات الشعر؟!- د. علي القيّم   تقرأوون في العدد 67 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   المحطة الأولى - المكتبات الرقمية   الــزيــتــون والــزيــت بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   البحر في القرآن - إبراهيم محمود الصغير   الــشــرطــة الــفــكــريــة - د.نــبــيــل طــعــمــة   الإعلام وتأثيره في ثقافة الطفل - سبيت سليمان   البحث ما زال مستمراً عن الأصول الآرامية - د.علي القيّم   التعاطي السياسي في وطننا العربي مابين المعرفة والانفعال - د. مرسلينا شعبان حسن   الحركة التشكيلية السورية... البداية والتطور البداية والتطور - ممدوح قشلان   دراسة تحليلية وتقييمية لخام الكبريت الطبيعي المكتشف في سورية - منذر نـدور   رحلة إلى كوكب عطارد لم يحدث قبلاً أن أخذت مركبة فضائية مداراً لها حول كوكب عطارد لكن هذا الأمر لن يطول كثيراً - ترجمة: حازم محمود فرج   القدس في خريطة مادبا والوثائق التصويرية التاريخية - المهندس ملاتيوس جبرائيل جغنون   دور المنهج الخفي في مدارسنا - وسيم القصير   الجريمة - ترجمة وإعداد الدكتورة ماري شهرستان   بيمارستانات الشام أرقى وجوه الحضارة العربية الإسلامية العرب رسل الخير والمحبة، وروّاد العلم والإبداع الإنساني - زهير ناجي   أخطاء النساء في كتاب الجسد المرأة كيف تعرف عشقها؟- حسين عبد الكريم   بصمات عربية دمشقية في الأندلس - غفران الناشف   عبارتان بسيطتان تختصران أعظم منجزين علميين في تاريخ البشر - محمد مروان مراد   عندما يرتقي الإنسان في درجات الفضيلة - عبد الباقي يوسف   الصدق والصراحة في السيرة الذاتيّة - مها فائق العطار   الزلازل تصدُّع القشرة الأرضية - ترجمة محمد الدنيا   المحميات الطبيعية ودورها المهم في الحفاظ على البيئة واستدامتها – سورية نموذجاً - إعداد: نبيل تللو   الفكاهة والظرف في الشعر العربي الساخر - نجم الدين بدر   مشاهدة المواقع الإباحية عند العرب تفريغ نزوة ... أم شيء آخر؟! - د. سائر بصمه جي   ما هو الإسعاف الجوي؟ - محمد حسام شالاتي   حِكم من «المثنوي» - د.علي القيّم   جــان دارك وأســلــحــة الــدمــار الــــشــامــل بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   المؤشِّر والمعيار والمقياس والفرق بينهما - د. نـــبــيــل طــعــمــة   عــيــن واحــدة بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الــوهــابــيــة إمبــراطــوريــة ظــلامــيــة.. تعيش في الظلام - الدكتور نبيل طعمة   السّكن والسّكينة والسّاكن - بقلم الدكتور نبيل طعمة   الدين المحمدي - د. نبيل طعمة   جماليات التراث وأثره في بناء الأمة - أ‌. د. حسين جمعة   إقرأ في العدد 58 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الحبُّ في التعريف.. في التصريف.. في المآل بــقلــم الدكتور نــبــيــل طــعــمــة   الــعــالــم الــثــالــث - د. نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 57 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الأســاس بــقــلــم الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   الإنسان والروح والتاريخ - الــدكــتــور نــبــيــل طــعــمــة   إقرأ في العدد 56 من مجلة الباحثون العلمية الشهرية   الــكــاف والــنــون.. وكــيــنــونــة الــكــون - د.نــبــيــل طــعــمــة   رومــــا والـــشـــرق - د. نــــبــــيــــل طــــعــــمــــة 
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=48&id=680
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1022
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1047
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1187
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1231
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1253
http://www.
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1445
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1001
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://www.
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1495
http://www.albahethon.com/book2012/index_s.html
http://www.albahethon.com/book2012/index.html

إقــرأ الـعـدد الـجـديـد مـن مــجــلــة الــبــاحــثــون الــعــلــمــيــة خبر عاجل
0  2010-02-02 | الأرشيف مقالات الباحثون
تأثير الأحياء الدقيقة على الغذاء والنبات
تأثير الأحياء الدقيقة على الغذاء والنبات

 

 

تتواجد الأحياء الدقيقة في كل مكان على وجه الأرض، في الماء، والهواء، والتربة. وهي على عكس الفكرة السائدة بأنها ضارة بالإنسان وخاصة بعد انتشار فيروسات الإنفلونزا ذاك الانتشار الواسع والذي أثار الكثير من الهلع. إذ إن لتلك الكائنات المجهرية أيضاً فوائد للإنسان سواء في جسمه أو مجال الصناعات الغذائية وغيرها من الاختصاصات.

إنَّ العلم الذي يدرس هذه الكائنات الدقيقة يدعى علم الأحياء الدقيقة (Microbiology) والذي يعرّف بأنه علم يهتم بدراسة الأحياء المجهرية (microorganisms). وتسمى هذه الأحياء – أحياناً – بالميكروبات (Microbes). وتضم هذه الأحياء كلاً من الطحالب (Algae) والبكتيريا (Bacteria)، والفطريات (Fungi)، والأوليّات (Protozoa)، والفيروسات (Viruses)، والإشنيات Archaea).

يقوم بعض العلماء الذين يُسَمّون بعلماء الأحياء الدقيقة الزراعيين بدراسة تأثير الأحياء الدقيقة على النبات، والتربة، وفي تلف المنتجات الزراعية.

 

 

أولاً – الطحالب (Algae)

الطحالب كائنات حيّة بسيطة تعيش في المحيطات والأنهار والبرك والتربة الرطبة. ومن أنواع الطحالب التي يستخدمها الإنسان في الغذاء ما يلي:

الطحالب البنيّة: تدعى بعض أنواع هذه الطحالب عشب البحر. يستخرج من عشب البحر مادة صمغية تدعى الألجين تستخدم في صناعة المثلجات والميونيز ومواد التجميل.

الطحالب الخضراء: يجري بعض العلماء تجاربهم على الطحالب الخضراء النامية لاستخدامها كغذاء.

الطحالب الحمراء: في اليابان يأكل الناس طحالب حمراء تسمى (نوري) وتباع عادة مجففة.

( الشكل 1): بعض أنواع الطحالب المنتشرة في الطبيعة.

 

 

ثانياً – البكتيريا (Bacteria)

البكتيريا كائنات حيّة مجهرية تتألف من خلية واحدة، لها قدرة كبيرة على التكاثر وتتضاعف أعدادها بسرعة. لها عدة أشكال منها الحلزوني والكروي والعصويّة. تعتبر البكتيريا من أصغر الكائنات الحية، إذ يتراوح قطرها (0,03 – 2) ميكرون، لذلك فهي لا ترى إلا بالمجهر.

يصنف بعض العلماء البكتيريا على أنها نبات، ويعتقد بعضهم الآخر بأنها ليست نباتاً ولا حيواناً، بل يصنفها هؤلاء العلماء على أنّها من المونيرا (الفرطيسيات). معظم البكتيريا غير ضار بالإنسان، ولكن بعضها تسبب أمراضاً.

أوضح العالم الفرنسي لويس باستور في نهاية القرن التاسع العشر أن البكتيريا تتسبب في تغييرات كيميائية في المواد الغذائية مثل تحمُّض الحليب أو تحول الخمر إلى خل. كما تعرّف باستور على الأنواع البكتيرية المسببة لهذه التغيرات وذكر بأنها المسؤولة عن بعض أنواع التخمر. كما أنها تساهم في صنع المشروبات الكحولية والجبن والعديد من الأطعمة الأخرى.

كما تستخرج من بعض أنواع البكتيريا أدوية تدعى المضادات الحيوية (Antibiotic) التي تساهم في قتل وإضعاف أنواع أخرى من البكتيريا المسببة للأمراض عند البشر. ومن هذه المضادات الحيوية نذكر:

الستربتوميسين:

هو مضاد حيوي يهاجم بكتيريا معينة مسببة للأمراض وهو ينتج عن

بكتيريا تعيش في التربة تدعى (Streptococcus).

 

 

 

فوائد البكتيريا في الصناعات الغذائية:

تساهم البكتيريا في صناعة المواد الغذائية التالية:

الخل: هو سائل حمضي يستخدم لتتبيل الأطعمة وحفظها. ينتج الخل بتفاعل الخميرة مع البكتيريا في المنتجات الزراعية كالفواكه والحبوب والعسل والدبس. يباع الخل للاستخدام المنزلي أو لمصنعي الأغذية للأغراض التجارية. وهو يستخدم بشكل رئيسي كمادة منكِّهة خصوصاً في السلطة والخضروات واللحوم. ويستخدم الخل أيضاً لحفظ الفواكه والخضروات والأطعمة الأخرى.

الجريش: هو حليب منخفض الدهن ذو طعم مميز. يصنع هذا الجريش من إضافة بكتيريا منتجة للحمض إلى الحليب المبستر والمنزوع القشدة والمفتقر إلى دهن الحليب، يترك الحليب ليتخمر، حتى يكتسب الطعم المرغوب فيه.

القشدة الحامضة: وهي قشدة طرية وثابتة وذات طعم مميز تحتوي على 18% من دهن الحليب. وتصنّع بإضافة البكتيريا المنتجة للحمض إلى القشدة، فتحولها إلى قشدة حامضيّة، ثم تُبرَّد بعد الوصول إلى الطعم المرغوب. كما تُصنّع بإضافة الحمض والنكهة مباشرة إلى القشدة.

الكوميس: هو مشروب مُخمَّر يصنّع من حليب الخيل أو النياق، وينتج الكوميس أصلاً في بعض بلدان آسيا الوسطى. ويُصنّع بإضافة بكتيريا وخمائر إلى الحليب الطازج مما يؤدي لتخميره.

السماد الأخضر: يشمل محاصيل معينة يستخدمها المزارعون سماداً.

إذ توجد بكتيريا عقدية على جذور النباتات البقولية كالفول والفصّة والبرسيم والفاصولياء. تزرع هذه المحاصيل، ثم تُحرث وتقلّب في الأرض وهي صغيرة، وبهذا يرجع النيتروجين (الآزوت) إلى التربة أثناء تحلل النباتات وتستفيد منه النباتات الأخرى.

البكتيريا الملوثة للغذاء:

سنتكلم عن بعض أنواع البكتيريا المنتقلة للإنسان عن طريق تلوث الغذاء بهذه البكتيريا، ومنها:

بكتيريا السالمونيلا (Salmonella):

هي بكتيريا تسبب تسمم الطعام مما يؤدي لحدوث التهاب عند الإنسان. ويصاب الناس بتسمم السالمونيلا عن طريق تناول الطعام أو الماء الملوث بهذه الأنواع من البكتيريا. ويعتبر الدجاج واللبن والبيض ومستخرجات البيض من الأطعمة التي تحمل في أغلب الأحيان هذه البكتيريا، كما تلوث السالمونيلا اللحوم والخضار القريبة من سطح الأرض كالفريز. ومن أعراض الإصابة بهذه البكتيريا التقيؤ والغثيان وآلام البطن والحمى.

للوقاية من السالمونيلا ينصح بمايلي:

حفظ الطعام بعد إعداده في الثلاجة مباشرة.

الطبخ الجيد للدواجن والأطعمة الأخرى التي تحمل البكتيريا.

غسل اليدين قبل طهي الطعام وقبل تناوله.

 

 

 

بكتيريا اللسترية:

هي بكتيريا شائعة تعيش في اليابسة والماء. وتحمل حيوانات المزرعة هذه البكتيريا في أمعائها دون أن تصاب بداء (الليستروز) إلا أن لحومها ومنتجات ألبانها تصبح ملوثة. وتتلوث الخضروات بهذه البكتيريا بعد تخصيبها بسماد عضوي من مخلفات حيوان حامل لهذه البكتيريا. وتحافظ اللسترية على حياتها داخل الثلاجات حيث تعمل على تلويث بقايا الأطعمة المطبوخة. ولا يقضي على اللسترية سوى الحرارة والطبخ الجيد.

 

 

التسمم البوتيوليني (Botulism):

يحدث بسبب سموم (توكسينات) تنتجها بكتيريا Clostridium botulinum، ويحدث هذا التسمم من أكل طعام غير مطهو بشكل جيد يحوي على (التوكسين). كما يمكن أن يحدث التسمم البوتيوليني من تلوث جرح ما بهذه البكتيريا. تتواجد هذه البكتيريا في التربة لأنها غير هوائية. كما أن أبواغها مقاومة للحرارة تتواجد في الأغذية المعلبة، وهي تبقى على قيد الحياة إذا لم يطبخ الطعام على حرارة 120 درجة مئوية (248 فهرنهايت) لمدة زمنية كافية.

 

بكتيريا (Bacillus):

تُلوِّث الأغذية المعلبة مسببة فساد حامضي مسطح. يكون المظهر الخارجي للعبوة طبيعياً. وهي بكتيريا غير هوائية تقوم بتحويل السكريات إلى أحماض. ولا يحدث هذا النوع من الفساد في الأغذية الحامضية.

 

ثالثاً – الفطريات (Fungi)

وهي كائنات تخلو من اليخضور (الكلوروفيل)، لذا فهي لا تستطيع تصنيع غذائها، ولكنها بدلاً من ذلك تمتص الغذاء من البيئة المحيطة بها. تتسبب بعض أنواع الفطور بأضرار كبيرة، ومن الفطريات الضارة بالغذاء نذكر:

فطر (Aspergillus):

يسبب أحد أنواعه وهو (A.niger) عفن الخبز الأسود، وهو عفن شائع بكثرة، إذ يغطي العفن خلال عشرة أيام سطح قطعة الخبز (الرطبة خاصة).

الفطريات الطفيلية (التفحم ):

تسبب هذه الفطريات خسائر كبيرة في العديد من المحاصيل كالذرة والقمح (صدأ ساق القمح) وغيرها من النباتات.

 

فطر عش الغراب:

تعتبر بعض أنواعه سامة، ومن الممكن أن تسبب عند أكلها أمراضاً خطيرة أو الموت.

 

فطر السليروتينيا:

أحد أنواع الفطريات الضارة، تسبب ذبول الكثير من خضروات الحدائق.

فطر (Penicillium ):

يسبب بعض أنواع هذا الفطر إتلاف ثمار الموالح، كما تفسد أنواع أخرى منه الفواكه والعصير. ولكن في عام 1928م استطاع العالم الإنكليزي (الكسندر فلمنج) استخلاص مادة البنسلين من هذا الفطر بعد معالجته بطرق مختلفة. والبنسلين مضاد حيوي يستخدم في علاج الأخماج التي تسببها البكتيريا. وهو أول مضاد حيوي استخدم لعلاج الأمراض الخطرة في الإنسان مثل مرض الفُطار الشعاعي.

إن قسمي الفطور الهامّين في فساد الطعام هما الخمائر والعفن. أما العفن فهو فطور متعددة الخلايا تتكاثر بواسطة إنتاج الأبواغ (خلايا وحيدة الخلايا يمكنها أن تنمو في الفطور الناضجة). والأبواغ تتكوّن بأعداد كبيرة وهي تنتقل بسهولة بواسطة الهواء، أحد هذه الأبواغ تسقط على الطعام المكشوف عندئذ ٍ يمكنها أن تنمو وتتكاثر إذا كانت الظروف مناسبة. أما الخمائر سنتكلم عنها بشيء من التفصيل لما لها من أهمية في الصناعات الغذائية بشكل سلبي أو إيجابي.

الخمائر:

هي فطور وحيدة الخلية (أكبر بكثير من خلايا البكتيريا). والخمائر تتكاثر بواسطة الانقسام الخلوي أو بالتبرعم. تقوم الخمائر بتخمير الفواكه بواسطة تحطيم السكريات لإعطاء الكحول وثاني أكسيد الكربون.

تعتبر بعض الخمائر نافعة (حقيقيّة) في الصناعات الغذائية مثل:

خميرة البيرة: تستخدم في صناعة البيرة والخبز.

خميرة النبيذ: تستخدم في صناعة النبيذ.

خميرة سيدر التفاح: تستخدم في صناعة مشروب كحولي خفيف من

التفاح.

أما الخمائر الضارة (الكاذبة) بالصناعات الغذائية نذكر منها:

خميرة عصير الفاكهة: تُكسب عصير الفاكهة عند تخمره مظهراً عكراً وطعماً مرّاً.

خميرة الميكودرما: تنمو على سطح السوائل المتخمرة وتسبب فساد البيرة والنبيذ والخل والمخلالات.

خميرة التريولا: هي لاهوائية لذلك تنمو في قعر السوائل المتخمرة مكونة مادة لزجة تتميز بشكلها المستطيل وضعف قدرتها التخمرية.

خميرة الابيكولاتيس: تنمو على السطح العصير المتخمر مكونة مواد سامة للخمائر الحقيقية النافعة.

رابعاً – الفيروسات (viruses)

الفيروس كائن مجهري يعيش داخل خلية كائن حي آخر. ورغم صغر حجمه (أصغر من البكتيريا بكثير) إلا أنه سبب رئيسي من أسباب المرض. يمكن للفيروسات إصابة جميع أنواع النباتات مسببة لها أمراضاً عديدة، مما يؤدي إلى التلف الشديد للمحاصيل. وبسبب أن جدران الخلايا النباتية قوي وصلب لا تستطيع الفيروسات دخول الخلايا النباتية إلا عن طريق الحشرات التي تتغذى بالنباتات وبالتالي تساعد في اختراق جدران الخلايا. كما أن الفيروسات النباتية قد تهاجم ورقة نباتية واحدة أو عدة أوراق أو جميع أجزاء النبات مما يؤدي لتكوّن عدد هائل من الفيروسات تعدّ بالبلايين تُحْمَل بواسطة تيارات الهواء أو الحشرات إلى نباتات أخرى. ومن الأمراض الفيروسية النباتية مرض التبغ الفسيفسائي.

 

 

نصائح عامة لحفظ الغذاء

إنّ عملية التبريد هامة لحفظ البيض واللحوم والخضار والفواكه على درجات حرارة تتراوح بين (0- 10) مْ.

استعمال التجميد لحفظ عصير الفاكهة واللحوم والأسماك والأغذية الجاهزة على درجات حرارة تتراوح بين – 10مْ إلى - 18مْ.

الغلي الجيد (أكثر من 100مْ) للألبان ومنتجاتها بهدف القضاء على جميع الكائنات الحية الدقيقة وإتلاف كافة الأنزيمات فيها.

تناول الطعام الطازج بدلاً من تناول الطعام المحفوظ قدر الإمكان لأنه أكثر قيمة غذائية ويحتفظ بالنكهة والطعم المرغوب.

الابتعاد عن تناول أي طعام اعتراه تغير في الطعم أو النكهة أو القوام.

التأكد من خلو المعلبات الغذائية من الهواء لأن التفريغ الهوائي يحفظ الغذاء لمدة أطول.

 

(الشكل11): خلوّ العبوات الغذائية من الهواء يساعد في حفظها

 

- المراجع:

- 1- ENCYCLOPEDIA BRITANNICA

2008 ULTIMATE DVD.

Microsoft Encarta 2009 Premium. 2-

3- كتاب (الصناعات الغذائية) – وزارة الزراعة السورية –

مديرية التأهيل والتدريب – تأليف: م. هيسم مسعود وم. هيثم يازجي.

الموسوعة العربية العالمية – النسخة الإلكترونية – عام 2004م.

 

م. شوكت مصطفى المصطفى



المصدر : الباحثون 32 - شباط 2010
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق
عدد القراءات : 17571
 
         
محمد الكائنات الدقيقة و تأثيرها علي غداء الانسان
         
كنت اود ان احصل علي معلومات علي هذا الموضوع ولكن اريد منكم لو سمحتم ان تبحثو لنا عن هذاالموضوع وادراجة في الموقع ولكم فائق الشكر ولاحترام
21:33:27 , 2010/02/14 |  
         
نمعنفلاب التعليق
         
ليش مش جايبين الاثر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ها؟؟؟؟؟
15:52:36 , 2010/03/02 | Palestinian Territory, Occupied 
         
ليان مشكورة
         
شكرا كثير كثير كثير عجبني والله يعطيكم العافية
16:44:08 , 2011/02/15 | Palestinian Territory, Occupied 
         
أريج ضروووووري
         
لوسمحت أود التأكد من معلومة الكائنات الحية الدقيقة هي فقط فطريات بكتيريا خمائر هل الخمائر تعتبر نوع مستقل عن الفطريات أو هي تدخل ضمنها والخميرة التي تسبب ارتفاع العجين هي من الفطريات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
18:00:20 , 2010/05/08 |  
         
سارة التعليق
         
اشكككككككككككككككككككككككككككككككككككككر جهوووووووووووووووودكمحيييييت استفاديت
13:23:42 , 2010/04/02 | Slovenia 
         
سارة التعليق
         
اشكككككككككككككككككككككككككككككككككككككر جهوووووووووووووووودكمحيييييت استفاديت
13:31:30 , 2010/04/02 | Slovenia 
         
مريم
         
جيد
14:35:04 , 2010/07/21 |  
         
لالا اريد معلومات
         
عن اثر موت جميع انواع الطحالب على الكائنات الحية الاخرى
18:52:48 , 2011/02/21 |  


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم :
الدولة :
عنوان التعليق :
عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف نص التعليق :
http://www.albahethon.com/book/
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1119
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1140
http://albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1165
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1208
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1275
http://www.albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=49&id=1326
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=1350
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1374
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1420
http://www.albahethon.com./?page=show_det&id=1472
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=1556
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1094
http://albahethon.com/?page=show_det&id=1070
http://www.albahethon.com/book/
http://www.alazmenah-ti.sy/
http://albahethon.com/book/
http://www.albahethon.com/book/
http://www.
http://albahethon.com/?page=show_det&id=767
http://albahethon.com/?page=show_det&id=792
http://albahethon.com/?page=show_det&id=866
http://www.albahethon.com/?page=show_det&select_page=51&id=877
http://www.albahethon.com/?page=show_det&id=934
http://albahethon.com/?page=show_det&id=977
http://www.http://albahethon.com/?page=show_det&id=1698



Copyright © albahethon.com . All rights reserved.